فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : أسرار الحياة نویسنده : أبو لحية، نور الدين    جلد : 1  صفحه : 209

(الكهف:96)

قلت: أجل.. وقد ذكرني ما ذكرته من أن بعض العلماء المعاصرين استطاع أن يكتشف بعض تقنيات الزراعة الناجحة المرتبطة بالبيئات الجافة من خلال قراءته وتفعيله[1] لقوله تعالى: ﴿وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلاً رَجُلَيْنِ جَعَلْنَا لِأَحَدِهِمَا جَنَّتَيْنِ مِنْ أَعْنَابٍ وَحَفَفْنَاهُمَا بِنَخْلٍ وَجَعَلْنَا بَيْنَهُمَا زَرْعاً﴾ (الكهف:32)

2 ـ أسرار القيم:

قلت: وعيت أسرار الحقائق، وعلاقتها بأسرار الثبات والتطور.. فحدثني عن أسرار القيم، وعلاقتها بهما.

قال: ألا ترى الأرض وكل الكواكب تسير في مداراتها بكل دقة من غير أن تفكر في يوم من الأيام أن تغير تلك المسارات؟

قلت: بلى.. ولو فعلت ذلك لانهدت وانهد معها بنيان الكون.

قال: ألا ترى كيف يحافظ الأكسجين وغيره من الغازات على نسبته في الهواء؟

قلت: بلى.. وقد سمعت [جيمس لافلوك]، وهو عالم مختص في الكيمياء الحيوية: (لو زادت نسبة الأوكسجين عن 25 بالمائة لاشتعلت الحرائق في كافة الغابات الاستوائية والسهول القطبية، بل كافة النباتات التي تشكل الحلقة الرئيسية في شبكة الغذاء للإنسان .. أما النسبة الحالية للأوكسجين فهي محفوظة بواسطة توازن دقيق بين حد الخطر وبين الفائدة .. فلو كانت نسبة غاز الأوكسجين في الغلاف الجوي أكثر بقليل مما هي عليه لتحول كوكبنا إلى عالم لا يطاق ولا يمكن العيش


[1] انظر: معجزات علمية (ص: 304)

نام کتاب : أسرار الحياة نویسنده : أبو لحية، نور الدين    جلد : 1  صفحه : 209
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست